باروخ سبينوزا

كان فيلسوفاً ديكارتيّاً أوّل الأمر، ثمّ بنى فلسفته الخاصة. كان شديد الحرص على حرّيته الفكرية حتى إنّه طُرد من الكنيس اليهودي، وظلّ يقتات من حرفة بسيطة على الرغم من الإغراءات بالمناصب. من مؤلفاته: الإتيقا (أو علم الأخلاق)، ورسالة في اللاهوت والسياسة، وكتاب السياسة.

كتب للمؤلف باروخ سبينوزا

رسالة في إصلاح العقل - رسالة موجزة

© Copyright Mominoun Without Borders 2016-2017. All Rights Reserved.